أماكن للتفاوض

من الذي ينعم بالحرية؟ من الذي يتمتع بالهوية؟ من الذي يتمتع بالمساواة؟ لقد ناضل الأمريكيون للتوصل إلى إجابات عن هذه الأسئلة في مقابل الرؤى المتباينة -والمتنافسة في بعض الأحيان- تجاه البلاد. ولكنهم أجابوا عنها عمليًا بالفعل، وهكذا يجب علينا.

استمتع بتثبيت الوسائط التي توضح هذه الأفكار، ومن ثم استكشاف الصناديق الثلاثة على طول الجدار إلى يسارك.

التفاوض من أجل الحرية

التفاوض من أجل الحرية

لقد ألزم استيراد الشعوب الأفريقية المستعبدة وقبول الاستعباد من جانب مؤسسي الدولة الجديدة تأسيس دولة لا تمتثل لمثلها العُليا المتمثّلة في المساواة والاستقلال والحرية وحتى في ظل استفادة الاقتصادات الشمالية والجنوبية من العمّال المستعبدين، فقد رفع البعض أصواتهم واعترضوا على الوضع القائم. وبعد الحرب الأهلية، حمل التعديل الرابع عشر وعودًا بمنح الجنسية لمن تم تحريرهم مؤخرًا.

بطاقة تعريفية يرتديها أحد الرقيق، أوائل القرن التاسع عشر

ميدالية مصنوعة لمؤيدي إلغاء الاسترقاق، أوائل القرن التاسع عشر

التفاوض على الاندماج

التفاوض على الاندماج

سافر آلاف الصينيين بدءًا من خمسينيات القرن التاسع عشر إلى الغرب الأمريكي، تحدوهم وعود بالتهافت على اكتناز الذهب والتنعّم برغد العيش. وقد تسبب عرقهم والاختلاف الثقافي الملحوظ والتأثير في العمل في حالة من الإزعاج للأميركيين البيض. وكان قانون استبعاد الصينيين الصادر في عام 1882 هو القانون الوحيد الذي ينص على منع مجموعة معينة من دخول الولايات المتحدة، كما كان هو القانون الأول من بين العديد من القوانين المقيدة للهجرة أيضًا. وقد أُلغي هذا القانون في عام 1943.

منحوتة توضح استرقاق الأسيويين، القرن التاسع عشر

تمثال مصغّر لتمثال الحرية، الذي يراه الكثيرون رمزًا للاندماج والقبول، القرن التاسع عشر

التفاوض على المساواة

التفاوض على المساواة

تم فصل السود عن البيض في القرن العشرين بموجب القانون والعرف في المجتمع بأسره، وقد أصر الأمريكيون ذوو الأصل الأفريقي إصرارًا متزايدًا بعد الحرب العالمية الثانية على تفعيل مبدأ المواطنة الكاملة، وانضم إليهم الكثير، واتخذوا خطوات قانونية نحو إيجاد مجتمع متكامل وفقًا لقرار المحكمة العليا الصادر في عام 1954 في قضية براون ضد مجلس التعليم وقانون الحقوق المدنية الصادر في عام 1964. ولم توافق المجتمعات المحلية دائمًا على كيفية إنفاذ القوانين.

كتاب سنوي من مدرسة منفصلة، ليتل روك، أركنساس، 1947

نافذة حافلة مدرسية كُسرت في أحد الاحتجاجات ضد برامج النقل لدمج مدارس بوسطن، 1972-1973


المحطة التالية من جولتنا هي صندوق العرض الذي يُسمّى Religion: Places of Worship. وعلى الجانب الآخر من Work: In the Garment Industry section، خلفك مباشرةً.